الهجوم الثاني في أقل من ساعتين.. المجموعات الموالية لإيران تجدد هجومها للقاعدة الأمريكية بحقل العمر النفطي

1٬553

محافظة دير الزور: دوت انفجارات في الريف الشرقي لدير الزور، ناجمة عن هجوم بمسيرة أطلقتها الميليشيات الإيرانية على قاعدة حقل العمر التي تتخذها القوات الأمريكية قاعدة لها في ريف دير الزور الشرقي، دون ورود معلومات عن وقوع خسائر بشرية.

تزامن الهجوم مع تحليق للطيران المسير في أجواء البصيرة والشحيل وذيبان بريف دير الزور الشرقي.

يشار إلى أن الهجوم الجديد على القاعدة هو الهجوم الانتقامي الثاني خلال ساعة، والرابع خلال 72 ساعة، بعد الضربات الجوية الأمريكية على مواقع تابعة للميليشيات في مناطق متفرقة ضمن مناطق نفوذها.

وأشار المرصد السوري، قبل قليل، إلى أن  انفجارا دوى في القاعدة الأمريكية الأكبر في سورية، نتيجة هجوم بطائرة مسيرة استهدفت القرية الخضراء التي تحتوي مساكن للجنود الأمريكيين في القاعدة بريف دير الزور.

ونشر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس، أن انفجارات دوت في  محيط حقل العمر النفطي الذي تتمركز ضمنه قوات أمريكية، ناجمة عن استهداف القاعدة بمسيرات انتحارية أطلقتها المجموعات المدعومة من إيران، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

أما الهجوم الأول، في 5 شباط، قتل 7 من قوات المهام الخاصة “الكوماندوس” التابعة لقوات سوريا الديمقراطية المتواجدين مع القوات الأمريكية في قاعدة حقل العمر النفطي بريف دير الزور الشرقي، إضافة لإصابة 18 آخرين بجراح بعضها خطيرة جراء الهجوم من قبل “المقاومة الإسلامية” بعد منتصف ليل الأحد – الاثنين 5 شباط، على القاعدة بطائرة مسيّرة، ضمن إطار حملة “الانتقام لغزة”.

ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، تعرض القواعد الأمريكية داخل الأراضي السورية منذ تاريخ 19 تشرين الأول 2023 الفائت، لـ 111 هجوما من قبل الميليشيات المدعومة من إيران توزعت على النحو التالي:

— 30 على قاعدة حقل العمر النفطي

— 16 على قاعدة الشدادي بريف الحسكة

—29 على قاعدة حقل كونيكو للغاز

— 17 على قاعدة خراب الجير برميلان

— 13 على قاعدة التنف

— 2 على قاعدة تل بيدر بريف الحسكة.

— 2 على القاعدة الأميركية في روباربا بريف مدينة المالكية.

— 1 على قاعدة قسرك بريف الحسكة.

— 1 على قاعدة استراحة الوزير بريف الحسكة