الوحدات الكردية تسيطر على نحو 20 قرية ومزرعة في هجومها العنيف على ريف تل حميس بالتنسيق مع التحالف العربي – الدولي

38

محافظة الحسكة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: لا تزال الاشتباكات العنيفة مستمرة بين مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي وتنظيم “الدولة الإسلامية” في ريف بلدة تل حميس الواقعة في جنوب شرق مدينة القامشلي، منذ ما بعد منتصف ليل أمس، في هجوم جديد للوحدات الكردية بغية التقدم في المنطقة والسيطرة عليها، بالتنسيق مع طائرات التحالف العربي – الدولي التي نفذت عدة ضربات على مناطق في محيط منطقة الاشتباك، استهدف خلالها تمركزات لتنظيم “الدولة الإسلامية”، حيث تمكنت الوحدات الكردية من التقدم السيطرة على نحو 20 قرية ومزرعة وتجمعاً سكنياً، في محيط منطقة أبو قصايب، وأسفرت الاشتباكات عن مصرع ما لا يقل عن 12 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” جثث 5 منهم على الأقل لدى وحدات الحماية، ومعلومات أولية عن مصرع المزيد من الخسائر البشرية في صفوف عناصر التنظيم ومقاتلي وحدات الحماية.