الوحدات الكردية وجيش الصناديد يتقدمان مجدداُ في حي النشوة الغربية

محافظة الحسكة – المرصد السوري لحقوق الانسان:: تستمر الاشتباكات العنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، وعناصر تنظيم “الدولة الاسلامية ” من طرف اخر في القسم الجنوبي من مدينة الحسكة، وانباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، وسط معلومات عن سيطرة قوات النظام على مباني في أطراف النشوة، بينما تستمر الاشتباكات بين وحدات حماية الشعب الكردي مدعمة بجيش الصناديد التابع لحاكم مقاطعة الجزيرة حميدي دهام الهادي من طرف، وتنظيم” الدولة الاسلامية” من طرف اخر، في حي النشوة الغربية بمدينة الحسكة، وسط تقدم لمقاتلي الوحدات في الحي، وسيطرتهم على مناطق جديدة في حي النشوة، ولا انباء عن الخسائر البشرية، بينما نفذت قوات الأمن الداخلي الكردية “الأسايش” حملة مداهمات واعتقالات في أحياء بمدينة القامشلي طالت أشخاصاً لم يعرف ما إذا كانوا مواطنين مدنيين أم من عناصر الدفاع الوطني والمسلحين الموالين للنظام.