الوحدات الكردية وجيش الصناديد يحاولان التقدم نحو الميلبية بجنوب الحسكة

محافظة الحسكة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تشهد مدينة الحسكة ومحيطها هدوءاً عقب اشتباكات دارت بين مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي مدعمة بجيش الصناديد من طرف، وتنظيم “الدولة الإسلامية” من طرف آخر، وعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من طرف آخر، في المشارف الجنوبية لمدينة الحسكة، إضافة لاشتباكات في القسم الجنوبي من مدينة الحسكة بين قوات النظام مدعمة بكتائب البعث من طرف، وعناصر التنظيم من طرف آخر، حيث يسيطر الأخير على حي النشوة الغربية وأجزاء من النشوة الشرقية والليلية والزهور وكلية الآداب وأجزاء من الفيلات الحمر في القسم الجنوبي والجنوبية الشرقي لمينة الحسكة، فيما تحاول الوحدات الكردية مدعمة بجيش الصناديد التابع لحاكم مقاطعة الجزيرة حميدي دهام الهادي التقدم نحو الميلبية وقرية الداودية في جنوب الحسكة.