انباءعن اشتباكات بين الجيش السوري الحرودولةلعراق والشام الاسلامية

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن اشتباكات بين عناصر من الجيش السوري الحر من جهة ومقاتلين تابعين لـ”دولة العراق والشام الإسلامية” اندلعت في إحدى بلدات ريف محافظة إدلب شمال البلاد.

وذكر “المرصد” في بيان اليوم السبت إن اشتباكات بين الطرفين دارت قرب “راس الحصن” في الريف الشمالي لمحافظة إدلب، مشيرا إلى غياب أي “أنباء تفصيلية عن خسائر في صفوف الطرفين”.

وتزايد التوتر اخيرا بين الطرفين على أكثر من محور، حيث اندلعت مواجهات الأسبوع الماضي في بلدة “الدانا” بريف إدلب أسفرت عن خسائر في صفوف الطرفين، فيما اغتال مقاتلو “دولة العراق والشام الإسلامية” قائدا كبيرا في الجيش الحر في ريف محافظة اللاذقية.

كما أفاد “المرصد” بتجدد الاشتباكات بين قوات المعارضة السورية والقوات السورية في أكثر من جبهة.

وذكر المرصد أن حي “جوبر” بضواحي دمشق ومناطق في “الغوطة الشرقية” بريف دمشق والطريق الدولي الواصل بين اللاذقية وحلب قرب بلدة “بسنقول” بريف إدلب شهدت اشتباكات بين الطرفين.

وأضاف المرصد أن قوات المعارضة استهدفت “اللواء 93” التابع للقوات النظامية في منطقة “عين عيسى” بمحافظة الرقة بعدد من الصواريخ، مشيرا إلى عدم توافر “أنباء عن حجم الخسائر في صفوف القوات النظامية”. إلى ذلك، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن أكثر من تسعين شخصا قتلوا أمس الجمعة في سورية.

القدس

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد