“انتهاك” دمشق للقانون الانساني في صلب مؤتمر دولي حول سوريافي روما

اعلنت وزيرة الخارجية الايطالية ايما بونينو مساء الثلاثاء ان “الانتهاك المنهجي للقانون الانساني” من قبل النظام السوري و”احيانا” من قبل مقاتلي المعارضة سيكون في صلب المؤتمر الدولي حول سوريا الذي سيقعد الاثنين القادم في روما.

وقالت بونينو لمحطة التلفزيون الايطالية “راي اونو” ان العاصمة الايطالية سوف تستضيف الاثنين مؤتمرا انسانيا حول سوريا برعاية الامم المتحدة. واوضحت ان عددا من وزراء التعاون ونواب وزراء الخارجية سوف يشاركون في المؤتمر وسوف يبحثون “الانتهاك المنهجي للقانون الانساني” من قبل نظام دمشق و”احيانا” من قبل مقاتلي المعارضة.

وكان اعلن عن هذا المؤتمر في 13 كانون الثاني/يناير الماضي من قبل وزارة الخارجية الايطالية قبيل بدء مفاوضات جنيف 2.

وقالت بونينو في حينه “لقد شددنا على ان لا تكون المسألة الانسانية منفصلة عن العملية السياسية. لا يمكن ان نتحدث عن المستقبل في حال لم ننجح باعطاء حاضر للشعب السوري”.

الايام