المرصد السوري لحقوق الانسان

انشقاق أحد مسؤولي الاقتصاد ضمن “الإدارة الذاتية” متوجهاً نحو مناطق نفوذ القوات التركية والفصائل الموالية لها

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن أحد المسؤولين التابعين للإدارة الذاتية شمال وشمال شرق سورية والمتواجد في الرقة، انشق عن الإدارة وتوجه نحو مدينة تل أبيض الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها شمالي الرقة.

ووفقاً لمصادر المرصد السوري، فإن المنشق كان يشغل منصب “مسؤول الاقتصاد في مجلس الإدارة التابعة لتل أبيض” إبان سيطرة الإدارة الذاتية عليها.

وكان المرصد السوري، في منتصف شهر نيسان الفائت من العام الجاري، أن استخبارات “قوات سوريا الديمقراطية” وقوى الأمن الداخلي “الأسايش” تنفذ حملة أمنية جديدة ضد “الفساد” ضمن مناطق نفوذها في محافظة الرقة، وفي التفاصيل التي حصل عليها المرصد السوري عبر مصادره الموثوقة، فإن الحملة تتركز على البلديات والمجالس المحلية والسادكوب وكل ما يتعلق بالجانب الخدمي، وذلك ضمن منطقتي تل أبيض وعين عيسى بريف الرقة الشمالي، فيما أضافت مصادر المرصد السوري بأن الحملة أسفرت حتى اللحظة عن اعتقال أكثر من 96 شخص متورطين بتهم فساد وسرقة مبالغ طائلة تقدر بعشرات ومئات الآلاف من الدولار الأمريكي.

يأتي ذلك في ظل تفشي كبير للفساد ضمن مناطق نفوذ “قوات سوريا الديمقراطية” ولا سيما بالشق الخدمي، الأمر الذي يلاقي استياء كبير لدى سكان وأهالي تلك المناطق.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول