انطلاقا من بادية السويداء الشرقية.. مهربون يفشلون بإدخال كميات كبيرة من المواد المخدرة إلى الأردن

أفادت مصادر المرصد السوري، بأن مجموعة من المهربين فشلوا بإدخال شحنة كبيرة من المواد المخدرة إلى الأردن فجر اليوم السبت، انطلاقا من منطقة “خبرة مطوطه” الحدودية مع الأردن بريف السويداء الشرقي، بعد أن تفاجئوا بكمين لقوات الجيش العربي الأردني
وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن المهربين غالبيتهم ينحدرون من مناطق ريف السويداء ودرعا ويعملون لصالح شخص يلقب بـ”قنبز” وهو من بدو ريف السويداء، حيث تصلهم المواد المخدرة من منطقة القلمون الشرقي، قادمة من الحدود اللبنانية – السورية مرورًا بحاجز ظاظا الواقع في قرب بلدة السبع بيار القريبة من الطريق السريع الواصل بين دمشق وبغداد والحدود مع العراق والأردن، إذ عاد المهربون بعد جرى استهدافهم من قِبل الجيش العربي بمختلف أنواع الأسلحة، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.
وسبق لقوات الجيش العربي الأردن أن أفشلت الكثير من عمليات تهريب المواد المخدرة إلى أراضيها والتي تصاعدت خلال الآونة الأخيرة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد