انفجار عبوة ناسفة تزامناً مع مرور سيارة عسكرية لقسد شرقي دير الزور

محافظة دير الزور: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، انفجار عبوة ناسفة أثناء مرور سيارة عسكرية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية، وذلك في بلدة الصبحة الواقعة بريف دير الزور الشرقي، الأمر الذي أدى لأضرار مادية، دون معلومات عن خسائر بشرية، يأتي ذلك في ظل استمرار نشاط خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” ضمن مناطق نفوذ الإدارة الذاتية لشمال وشمال شرق سوريا.
وبذلك، يكون المرصد السوري قد أحصى 117 عملية قامت بها مجموعات مسلحة وخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” ضمن مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية” منذ مطلع العام 2022، تمت عبر هجمات مسلحة واستهدافات وتفجيرات، ووفقاً لتوثيقات المرصد السوري، فقد بلغت حصيلة القتلى جراء العمليات آنفة الذكر 91 قتيلا، هم: 34 مدني بينهم سيدة، و 57 من قوات سوريا الديمقراطية وقوى الأمن الداخلي وتشكيلات عسكرية أخرى عاملة في مناطق الإدارة الذاتية.
الجدير ذكره أن العمليات آنفة الذكر، لا تشمل عملية “سجن غويران” والخسائر الفادحة التي شهدتها.