وذكرت صحيفة “يدعوت أحرنوت” أن الحادث في نيقوسيا لم يخلف أضرارا أو إصابات، مشيرة إلى اعتقال 4 أشخاص مشبه بهم، جميعهم من أصل سوري، وتتراوح أعمارهم بين 17 و21 عاما.

ووصلت الشرطة وخبراء المتفجرات إلى مكان الحادث لفحص القطعة المعدنية، التي تم العثور عليها والتي يشتبه في أنها قنبلة محلية الصنع.

وشوهد اثنان من المشتبه بهم في المنطقة، بالإضافة إلى سيارة كان بداخلها مشتبهان آخران.

وعثر داخل السيارة على سكينين ومطرقة.

المصدر: سكاي نيوز عربية