انفجار مستودع أسلحة في محيط بلدة دركوش قرب الحدود مع لواء إسكندرون يخلف أضرارا مادية وبشرية 

50

سمع دوي 3 انفجارات عنيفة في بلدة دركوش الحدودية، بريف إدلب الغربي الخاضعة لسيطرة “تحرير الشام” والفصائل. وقالت مصادر محلية لـ”المرصد السوري” إنها نتيجة استهداف مجهول لمستودع ذخيرة، للفصائل الجهادية، ومقر للحزب الإسلامي التركستاني، بالقرب من مفرق قرية الدويسات غرب دركوش. في حين خلفت التفجيرات دمار كبير في المنطقة المحيطة وانفجارات متزامنة لصواريخ وقذائف ضمن المستودع، بالإضافة إلى مقتل شخصين يرجح أنهما من الفصائل كما أصيب عدد من المواطنين بجراح متفاوتة، حيث تعج المنطقة بالنازحين بالقرب من الحدود التركية.