بأسلوب وحشي.. القوات التركية تعذب ثلاثة فتيان حاولوا دخول أراضيها من ريف مدينة عامودا الحدودية بريف الحسكة

12شخصًا قتلوا و20 أصيبوا برصاص حرس الحدود التركي "الجندرما" منذ مطلع العام 2022

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن القوات التركية، أقدمت على تعذيب 3 فتيان بأسلوب وحشي وهمجي، خلال محاولتهم دخول أراضيها بطريقة غير شرعية من ريف مدينة عامودا الحدودية مع تركيا شمال شرقي الحسكة، عند مساء أمس الأربعاء، حيث عمد عناصر حرس الحدود التركي “الجندرما” إلى احتجاز الفتيان الثلاثة وتعذيبهم من خلال ضربهم بأدوات حادة على مناطق متفرقة من أجسادهم، قبل أن تقوم بإعادتهم إلى داخل الأراضي السورية.
الجدير ذكره بأن حرس الحدود التركي “الجندرما” سبق وأن قام باحتجاز سوريين وتعذيبهم بعد إلقاء القبض عليهم خلال محاولتهم اجتياز الحدود بطرق غير شرعية هاربين من الحرب في الداخل السوري.

المرصد السوري لحقوق الإنسان وثّق منذ مطلع العام 2022 مقتل 12 بينهم 3 أطفال برصاص قوات حرس الحدود التركي “الجندرما” ضمن مناطق سورية متفرقة واقعة قرب وعند الحدود مع تركيا، كما أصيب 20 مدني بينهم 3 أطفال برصاص “الجندرما” أيضاً.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد