المرصد السوري لحقوق الانسان

بإشراف “المركز الثقافي الإيراني” و تحت مسمى “الإرشاد الدعوي”.. دورات تعريفية بمذهب “آل البيت” في الميادين مقابل حوافز مالية وسلل غذائية

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان: في إطار سعيها للتغلغل والتمدد في أوساط السوريين عامة، ومناطق شرق الفرات خاصة، مستغلة الأوضاع المعيشية الصعبة للأهالي في المنطقة، أفادت مصادر المرصد السوري، بأن مركز “النور الساطع” التابع لـ”المركز الثقافي الإيراني” وتحت مسمى “الإرشاد الدعوي”، أقام دورات تعريفية بمذهب “آل البيت” لجميع أهالي المنطقة بمختلف أعمارهم، ووفقًا لمصادر مصادر المرصد السوري، فإن الدورات تتركز على مذهب “الشيعة” وشخصياته التاريخية وقدمت وعود لكل من يتجاوز الاختبارات النهائية بمكافئة مالية قدرها 100 ألف ليرة سورية وسلة غذائية.

المرصد السوري لحقوق الإنسان من خلال نشره أخبار وتقارير حول التغلغل الإيراني في سوريا لايسعى للتفرقة بين أطياف الشعب السوري بمختلف انتمائاته العرقية والمذهبية، بل يسلط الضوء على استغلال الأطراف المتصارعة للأوضاع المعيشية الصعبة للأهالي واللعب على الوتر الطائفي.

المرصد السوري كان قد أشار في الـ 25 من فبراير/شباط المنصرم، بأن قيادة “الحرس الثوري الإيراني” عممت على عناصرها المحليين من الميليشيات الموالية لها، في مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي بضرورة الخضوع إلى”دورة شرعية” تحت مسمى “فقه مذهب آل البيت” لتعلم ركائز “المذهب الشيعي”، وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن العناصر المحليين المنتسبين للميليشيات التابعة لـ “الحرس الثوري” بأمر من القيادي الإيراني الملقب بـ “الحاج دهقان” بدأوا بالدورات “الشرعية” خلال الأيام الأخيرة المنصرمة، ويتولى “معممين” إيرانيين وعراقيين إعطاء الدورات، والتي تبلغ مدتها 15 يومًا، وسيخضع لها جميع العناصر المحليين.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول