بإشراف خبراء روس.. قوات النظام تفجر “برميل متفجر” من مخلفات طيرانها المروحي شرقي دير الزور

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، من الريف الشرقي لمحافظة دير الزور، بأن “عناصر الهندسة” ضمن قوات النظام عمدوا إلى تفجير “برميل متفجر” لم يكن قد انفجر بوقت سابق، من مخلفات طائرات النظام المروحية، وذلك في بلدة بقرص شرقي دير الزور عند الضفة الغربية لنهر الفرات، حيث جرت عملية التفجير بإشراف خبراء روس واستنفار للشرطة العسكرية الروسية في المنطقة.

وكان المرصد السوري أشار في العاشر من الشهر الفائت، أن القوات الروسية افتتحت أول مقر لها في مدينة البوكمال بريف دير الزور الشرقي على الحدود مع العراق، ووفقاً لمصادر المرصد السوري، تمركزت قوات روسية في مبنى الفندق السياحي وسط مدينة البوكمال، حيث يأتي ذلك، بعد عدة محاولات لاقت رفضاً كبيراً من قبل المليشيات الإيرانية التي تسيطر على المدينة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد