باحثاً عن ملاذ آمن..”الجندرما” التركية تعـ ـتـ ـدي على مواطن سوري بالضرب المبرح قبل رميه داخل الأراضي السورية

محافظة الحسكة: اعتدى عناصر حرس الحدود التركية ” الجندرما” بالضرب المبرح على مواطن سوري، في منطقة رأس العين ضمن منطقة نبع السلام” الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها، وذلك أثناء عبوره الحدود السورية التركية.
ووفقاً لمصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن المواطن ينحدر من منطقة رأس العين، حيث توجه نحو الحدود التركية السورية، عبر طرق “التهريب” بريف رأس العين الشرقي، بهدف الهجرة بحثاً عن ملاذ آمن، في حين جرى اعتقاله من قبل “الجندرما”، وتعرض للتعذيب، ما أدى إلى تهشم عظام وجهه وأضلاعه نتيجة الضرب، قبل رميه إلى داخل الأراضي السورية.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتاريخ 24 أيلول الفائت، استشهاد مواطن برصاص “الجندرما” التركية، أثناء اقترابه من الشريط الحدودي من جهة خربة الجوز بريف إدلب الغربي.