بالأسلحة الثقيلة والذخيرة الحية.. تدريبات عسكرية للقوات التركية والفصائل الموالية لها بريف الحسكة

محافظة الحسكة: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الانسان بأن القوات التركية والفصائل الموالية لها، نفذتا تدريبات عسكرية بالذخيرة الحية، بالقرب من خطوط التماس في الجهة المقابلة لبلدة أبو راسين، ضمن منطقة رأس العين شمال غربي الحسكة، حيث أُجريَت التدريبات بالأسلحة الثقيلة والرشاشة، ويتم استهداف الاكواخ المهجورة المتواجدة في المزارع التي نزح منها أصحابها بفعل عملية “نبع السلام”، عام 2019.

وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصدوا، في 18 أكتوبر، هدوءًا حذراً تشهده منطقة عفرين وريفها، شمال غربي حلب، عقب سيطرة هيئة تحرير الشام على منطقة كفرجنة الاستراتيجية صباح اليوم، كما دخلت “هيئة ثائرون” كقوات فصل في محيط كفرجنة بأوامر من القوات التركية ليلاً، في حين وصلت تعزيزات عسكرية تركية صباح اليوم إلى المنطقة هناك أيضاً، وتضم حركة ثائرون فصائل كثيرة أبرزها (السلطان مراد والمنتصر وفيلق الرحمن وفيلق الشام ولواء المعتصم ولواء الوقاص ولواء السمرقند والفرقة التاسعة وحركة نور الدين الزنكي)