بالأسلحة الثقيلة وقذائف الدبابات..الاشتباكات العنيفة تجدد بين الفصائل المحلية وخلايا “التـ-ـنظـ-ـيم” في 4 أحياء بدرعا

محافظة درعا: رصد نشطاء المرصد السوري، تجدد الاشتباكات بالأسلحة الثقيلة وقذائف الدبابات، بين الفصائل المحلية و”الفيلق الخامس” من جهة، و خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى، حيث تركز القصف على أحياء المهندسين والحي الشمالي بمدينة الصنمين وطريق السد والحمادين بدرعا، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد وثق اليوم، استشهاد ناشط إعلامي متأثرا بجراحه التي أصيب بها قبل أيام، نتيجة الاشتباكات في درعا.

كما قتل عنصر من المجموعة المتهمة بالانتماء لتنظيم “الدولة الإسلامية”، نتيجة الاشتباكات والقصف في مدينة درعا.

وتشهد مواقع التنظيم في المدينة قصفا بالمضادات الأرضية وقذائف الدبابات على حي طريق السد وحي الحمادين من قبل الفصائل المحلية واللواء الثامن وتشكيلات عسكرية.

وبذلك يرتفع إلى 16 تعداد الشهداء والقتلى في درعا منذ يوم الاثنين 31 تشرين الأول، هم: 4 مدنيين بينهم طفلين وناشط إعلامي، و7 من تنظيم “الدولة الإسلامية”، و4 عناصر من الفصائل المحلية بينهم قيادي وعنصر من اللواء الثامن.