بالأسلحة المتوسطة والخفيفة.. عناصر “تن-ظيم الد-و-لة” يهاجمون نقطة عسكرية لـ”قسد” شمالي دير الزور

محافظة دير الزور: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن عناصر “تنظيم الدولة” هاجموا نقطة عسكرية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية، تقع في محيط بئر “أبو نورة” النفطي الذي يبعد نحو “10 كم”، عن قاعدة حقل العمر في بادية ماشخ ضمن مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية بريف دير الزور الشمالي، حيث دارت اشتباكات بالأسلحة المتوسطة والخفيفة بين الطرفين دون ورود معلومات عن حجم الخسائر.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتاريخ 19 تشرين الأول الجاري، مقتل مدنيين لاينتميان لأي جهة سياسية أو عسكرية، برصاص مسلحين يرجح تبعيتهم لخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية “، في مدينة البصيرة بريف دير الزور الشرقي ضمن مناطق “قسد”.
وبذلك، يكون المرصد السوري قد أحصى 158 عملية قامت بها مجموعات مسلحة وخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” ضمن مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية” منذ مطلع العام 2022، تمت عبر هجمات مسلحة واستهدافات وتفجيرات، ووفقاً لتوثيقات المرصد السوري، فقد بلغت حصيلة القتلى جراء العمليات آنفة الذكر121 قتيلا، هم:45 مدني بينهم سيدتان وطفل، و76 من قوات سوريا الديمقراطية وقوى الأمن الداخلي وتشكيلات عسكرية أخرى عاملة في مناطق الإدارة الذاتية.
الجدير ذكره أن العمليات آنفة الذكر، لا تشمل عملية “سجن غويران” والخسائر الفادحة التي شهدتها.