بالصدفة.. اكتشاف 200 ألف حبة مخدرة في سيارة بالسويداء

1٬376

اكتشف سائق سيارة بالصدفة كمية من الحبوب المخدرة مخبأة في سيارته التي دخلت ورشة صيانة سيارات في محافظة السويداء وهو في طريقه إلى الأردن.

ووفقا للمصادر، فقد أجرى السائق عملية صيانة لسيارته قبيل انطلاقه في ورشة بريف دمشق، وبسبب شعوره بحركة بالإطارات توقف لإجراء صيانة في ورشة بالسويداء، حيث تم اكتشاف كمية كبيرة من الحبوب المخدرة تقدر بنحو 200 ألف حبة.

ويستخدم المهربون أساليب شتى لتهريب المخدرات إلى دول الخليج، دون مراعاة لمصير الذين تلبسوا بالجريمة دون علمهم.

وفي سياق ذلك، تم إبلاغ الجهات المحلية وحركة رجال الكرامة بالحادثة، ومصادرة الكمية لإتلافها يوم غد بحضور الفعاليات الدينية والاجتماعية، في رسالة تهدف للتأكيد على الرفض المجتمعي الحازم لعمليات تهريب المخدرات عبر محافظة السويداء إلى دول الجوار.

وأشار المرصد السوري، أمس، إلى أن قوات حرس الحدود الأردنية أحبطت عملية تهريب مخدرات، قادمة من داخل الأراضي السورية، عبر مهربين مرتبطين بحزب الله “اللبناني”، في المنطقة الشرقية المتاخمة للحدود السورية في ريف السويداء، حيث جرى تبادل إطلاق النار بين الجانبين، ما أدى إلى مقتل 3 مهربين وإصابة عنصر من قوات حرس الحدود الأردنية بجراح متفاوتة.

وكما ضبطت كميات كبيرة من المواد المخدرة خلال العملية.

وتواصل السلطات الأردنية عملياتها لملاحقة تجار المخدرات ومكافحة عمليات تهريبها من داخل الأراضي السورية باتجاه أراضيه عبر طرق التهريب من خلال مهربين مرتبطين بحزب الله اللبناني.

وفي 23 كانون الثاني الفائت، قتل 6 من مهربين في اشتباكات متقطعة دارت بينهم وبين الجيش الأردني في وقت سابق من هذا الشهر، في المنطقة الواقعة بين بلدتي الأكيدر ونصيب جنوب شرقي درعا على الحدود السورية الأردنية، حيث عثر على جثثهم متفسخة، وتظهر عليها أثار طلقات نارية، وجرى نقلهم إلى المستشفى الوطني في درعا.