بالصورة: المرصد السوري ضحية جديدة لداعش

تعرض الموقع الالكتروني للمرصد السوري لحقوق الانسان للقرصنة على أيدي عناصر يقولون إنّهم ينتمون الى تنظيم الدولة الاسلامية، ما تسبب بتوقف الموقع عن العمل وتدمير محتوياته.ونشر القراصنة على الصفحة الرئيسية للمرصد تعليقاً يحمل توقيع “جيش الخلافة الالكتروني” مرفقا ًبصورة معدلة بواسطة برنامج فوتوشوب، تظهر وجه مدير المرصد رامي عبد الرحمن على جسم جاثم على ركبتيه باللباس البرتقالي والى جانبه مقاتل من داعش ملثم بالاسود ويمسك بيده سكينا، في تلميح الى الاعدامات التي ينفذها التنظيم بحق رهائنه.وورد في التعليق الذي تركه القراصنة” “في عملية مباغتة نوعية اقتحم جيش الخلافة الالكتروني الشبكة المعلوماتية لـ “مسحا” او ما يعرف بتنظيم المرصد السوري لحقوق الانسان وسيطروا على موقعه ودمروا معلوماته”.واوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس “الأمر ليس اختراقا شكليا لان الموقع تعرض لتدمير بشكل كامل وحذفت كافة المعلومات التي كانت موجودة عليه”، مضيفا “لدينا نسخة عن المعلومات التي كانت منشورة وسنواصل نشر الاخبار على موقعي فيسبوك وتويتر حتى اعادة العمل على الموقع”.

المصدر:  الديار