بان كي مون يحث طرفي النزاع في سوريا على التفاوض بصدق وجدية

حث الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون طرفي الصراع في سوريا على بدء الجولة الجديدة من المحادثات المقررة بينهما في العاشر من الشهر الجاري بنوع من الصدق والجدية والاستعجال على حد وصفه.

وحذر الأمين العام من أن أيا من الطرفين لاينبغي ان يستخدم المفاوضات كتكتيك لاطالة أمد القتال.

ميدانيا، قال المرصد السوري لحقوق الانسان المعارض ومقره بريطانيا إن اكثر من مئة حالة انسانية أخرجت أمس الجمعة من مخيم اليرموك في دمشق عن طريق الهلال الاحمر الفلسطيني والكوادر الاسعافية ونقلوا الى مستشفى يافا التابع للهلال الاحمر وعدة مراكز صحية حكومية أخرى.

وقال المرصد إن اشتباكات عنيفة يشهدها حي جوبر في العاصمة، وغارات جوية بالبراميل المتفجرة استهدفت مناطق في ريف دمشق وحلب، وإن قصفا استهدف أيضا مناطق عدة في ريف حماة وريف اللاذقية.

المصري اليوم