ببرادات شحن قادمة من العراق.. ميليشيا “الحرس الثوري” الإيراني تستقدم أسلحة لمقارها في مدينة دير الزور

263

محافظة ديرالزور: دخلت مساء اليوم، 8 برادات شحن، تابعة لميليشيا “الحرس الثوري” الإيراني، تحمل معدات عسكرية وأسلحة، بعد عبورها الأراضي السورية قبل يومين قادمة من البوابة العراقية.

وفي سياق ذلك، أغلقت الميليشيات الإيرانية الشارع العام وسط المدينة لمدة ساعة كاملة ومنعت المدنيين من المرور، واتجهت الشاحنات إلى حي الحميدية لتفريغ حمولتها.

يشار إلى أن بردات الشحن دخلت منذ يومين إلى الأرضي السورية ومن ثم توقفت في مركز التنمية الريفية في حي هرابش بمدينة البوكمال، لتصل اليوم إلى حي الحميدية في مدينة ديرالزور.

وتعمل الميليشيات الموالية لإيران على تعزيز مقراتها العسكرية في مناطق سيطرتها.

وانعقد اجتماع، يوم الجمعة الفائت، في مركز التنمية الريفية الذي يعتبر أهم مقرات “الحرس الثوري” الإيراني في هرابش بريف دير الزور، ضم عدد من ضباط الأفرع الأمنية و قيادات الصف الثاني للحرس الثوري الايراني و “نواف راغب البشير” و “عبدالله الشلاش” مسؤول مكتب العلاقات الروسية السورية، لمناقشة آلية استمرار ضرب أهداف في مناطق قوات سوريا الديمقراطية والقوات الأمريكية في شرق الفرات، وتجنيد أكبر عدد من المسلحيين المحليين الذين فروا من مناطق “قسد” باتجاه مناطق السيطرة الإيرانية للمشاركة في الأعمال القتالية ضد “قسد”، بالإضافة إلى إنشاء قسم خاص يهتم بجمع المعلومات حول نشطاء وإعلاميين في مناطق سيطرة “ٌقسد” الذين يعملون ضد نشاطات الميليشيات الإيرانية.
كما تم مناقشة آلية فتح المعابر النهرية في ريفي دير الزور الشرقي والغربي، لتسخيرها لمصالحها في المنطقة.