المرصد السوري لحقوق الانسان

بتنسيق مع الحكومة التركية.. طائرات مجهولة تستهدف “حراقات نفط” ضمن مناطق سيطرة الفصائل الموالية لأنقرة بمحافظة حلب

لا تزال مجهولة هوية الطائرات التي استهدفت حراقات النفط ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة الفصائل الموالية لتركيا بريف حلب الشمالي الشرقي، إلا أن المؤكد حتى اللحظة هو تنسيق الجهة المستهدفة مع الحكومة التركية، فيما قضى جراء الضربات تلك 8 أشخاص مجهولي الهوية حتى اللحظة ومعلومات عن آخرين، كما أن عملية انتشال الجثث تأخرت لعدة ساعات، وكانت طائرات مجهولة استهدفت مساء أمس الأحد حرقات للنفط في كل من ترحين والكوسا وتل شعير بريفي جرابلس والباب شمال شرق حلب.
وكان المرصد السوري نشر مساء أمس، أن 6 انفجارات على الأقل سمعت في مناطق متفرقة بريف حلب الشمالي الشرقي، وأكدت المصادر أن الغارات استهدفت منطقة الحراقات بالقرب من قرية ترحين، وقرية البرج وجنوب مدينة جرابلس، فيما وردت معلومات مؤكدة عن إصابة عدد من المواطنين في قرية ترحين، كما احترقت عدة خزانات مخصصة لنقل المحروقات.
ورصد “المرصد السوري”، في 10 نوفمبر/تشرين الثاني، انفجارات عدة نفذتها طائرات مجهولة الهوية حتى اللحظة، استهدفت المحيط الغربي لبلدة “كفرة” بالقرب من مدينة إعزاز شمال حلب. وأفادت مصادر آنذاك، لـ”المرصد السوري”، أن دوي 3 انفجارات على الأقل سُمع في المنطقة. وعلم “المرصد السوري” أن الانفجارات استهدفت مقرات لـ”جيش محمد” الذي بايع التنظيمات الجهادية وتنظيم “الدولة الإسلامية”.
وقالت مصادر لـ”المرصد السوري”، إن طائرات استطلاع تركية حلقت في سماء مدينة “مارع”، وسط أنباء عن احتمالات تنفيذ عملية إنزال جديدة، على غرار عملية إنزال سابقة نفذتها قوات التحالف الدولي لاعتقال أحد عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”.
وعلم “المرصد السوري” أن المخابرات التركية اعتقلت كل من أحمد عبيد وأبوعبيدة المصري قبل أيام في تركيا، فيما رصد “المرصد السوري” استنفاراً أمنيا للفصائل الموالية لتركيا في مناطق نفوذها.

 

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول