بتهمة الانتماء إلى فصيل مبايع لتنظيم “الدولة الإسلامية”.. قوات النظام تعتقل شخص بريف درعا

أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن أجهزة النظام الأمنية اعتقلت خلال الساعات الفائتة، شخص من على أحد حواجزها بين داعل وطفس بريف درعا، وذلك أثناء توجه الشخص إلى داعل، ووفقاً لنشطاء المرصد السوري، فإن الشخص متهم بالانضمام إلى فصيل جيش خالد بن الوليد “المبايع” لتنظيم “الدولة الإسلامية” إبان تواجد الفصيل بمنطقة حوض اليرموك بريف درعا الغربي.
وكان المرصد السوري أشار قبل 3 أيام، إلى أن عناصر حاجز جديدة عرطوز التابع لقوات النظام في ريف دمشق، اعتقل مجموعة من المهربين، وتم اقتيادهم إلى المراكز الأمنية.
ووفقا للمعلومات التي حصل عليها المرصد السوري، فقد تمكنت قوات النظام من اعتقال المهربين وعددهم 3، وبحوزتهم كمية من الأسلحة،
وقالت مصادر محلية بأن المعتقلين يتبعون لفصيل محلي في السويداء، ويمتلكون محلا تجاريا لبيع الأسلحة في منطقة صلخد.
وأكدت المصادر المحلية بأن الأسلحة التي كانت بحوزتهم هي أسلحة صيد وليست حربية، من نوع اوتوماتيك وبواريد ضغط وذخيرة.
يذكر أن المنطقة الحدودية مع لبنان تعد بؤرة للمهربين وتجار المخدرات، إضافة إلى تصنيعها تحت عباءة “حزب الله” اللبناني والفرقة الرابعة بقوات النظام السوري.