بتهمة التعامل بالدولار الأمريكي..حملة اعتقالات تطال تجار في أسواق دمشق

محافظة دمشق: نفذ عناصر فرع “الأمن السياسي” التابع للنظام ظهر اليوم، حملة اعتقالات واسعة طالت عدد من التجار في بعض أسواق العاصمة دمشق بتهمة التعامل بالدولار الأمريكي بدلاً من الليرة السورية.

ووفقاً للمعلومات التي حصل عليها نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن الدوريات داهمت شارع “العابد ” في سوق “الصالحية “واعتقلت تاجرين اثنين من اصحاب المحال التجارية المختصة ببيع الملابس الرجالية وبحوزتهم أكتر من 12 ألف دولار أمريكي، و17 مليون ليرة سورية.

كما طالت حملات المداهمة سوق” الخجا” في دمشق القديمة، حيث تم اعتقال تاجرين لبيع حقائب السفر بعد ضبط مبالغ مالية من فئة الدولار واليورو والريال السعودي، واقتادوهم إلى جهة مجهولة، كما تم إغلاق أحد المحلات بالشمع الأحمر.

وأفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن هؤلاء التجار كانوا مراقبين من قبل مخابرات النظام، منذ اكثر من 10 أشهر، بعد الحصول على معلومات بتعاملهم بالعملة الأجنبية وفرض تسعيرة تناسب عملهم.

ويجرم كل من يتعامل بالدولار الأمريكي ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة قوات النظام، وذلك دعماً لليرة السورية التي وصلت إلى مستوى متدني.