بتهمة التعامل مع “تنظيم الدولة الإسلامية”.. الشرطة العسكرية تشن حملة دهم واعتقالات في اعزاز وريفها

محافظة حلب: نفذت دوريات تابعة للشرطة العسكرية حملة دهم واعتقالات طالت مدنيين من أبناء بلدة صوران اعزاز بتهمة التعامل مع تنظيم “الدولة الإسلامية”، ووفقاً لنشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن الشرطة العسكرية اعتقلت خلال الحملة ثلاثة مواطنين بينهم عضو بالمجلس المحلي في بلدة صوران بريف اعزاز.
وتزامنت حملة الاعتقالات في مدينة صوران مع حملة عسكرية أخرى، لجهاز الشرطة العسكرية والشرطة المدنية وفصيل لواء عاصفة الشمال في مدينة اعزاز، ضد خلايا التنظيم والقوات الكردية، بعد الانفجار الذي ضرب مدينة اعزاز يوم أمس، والذي أدى إلى إصابة ثلاثة أطفال بجروح متفاوتة.

على صعيد متصل، أقدم حاجز عسكري تابع للفيلق الثالث، على اعتقال مهرب وعنصر من فصيل العمشات أثناء محاولتهم إدخال نساء من مناطق النظام إلى مناطق درع الفرات عبر طرق التهريب، بالاضافة إلى اعتقال شبكة دعارة على صلة بالفصيل.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد