بتهمة تصوير مقرات عسكرية.. ميليشيا “فاطميون” الأفغانية تعتقل عنصرين من “الدفاع الوطني” بمدينة الميادين

محافظة دير الزور: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان، من نشطائه في مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي، بأن ميليشيا “فاطميون” الأفغانية الموالية لإيران، اعتقلت اثنين من عناصر “الدفاع الوطني” التابع للنظام، بتهمة تصوير مقراتهم العسكرية في منطقة الحاوي في الميادين. وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد نشر في 22 مايو/أيار المنصرم، بأن ميليشيا “فاطميون” الأفغانية الموالية لإيران و عبر الرابطة الفلاحية التابعة للنظام، أبلغت أصحاب الأراضي الزراعية في القرى والبلدات الممتدة من مدينة الميادين إلى بلدة صبيخان بريف ديرالزور الشرقي ضمن مناطق سيطرة النظام والميليشيات الإيرانية باحتساب 10 %من مجمل قيمة محاصيل القمح والشعير ومنحها للميليشيات، بحجة “حماية أراضيهم وتسهيل عملهم” وهددت قيادة ميليشيا “فاطميون” أصحاب الأراضي بمصادرة إنتاجهم من القمح والشعير في حال رفضهم تقديم النسبة المفروضة وهي نسبة 10 % من محاصيلهم، كما وضعت الميليشيا مراقبين على المحاصيل الزراعية للتأكد من كمية المحاصيل.