بتهمة “زيغهم عن الحق”.. “التنظيم” يهدد 39 شخصا في ريف دير الزور

62

محافظة دير الزور: ألصق عناصر من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” مناشير ورقية تحمل في طياتها الوعيد والتهديد بالقتل لـ 39 مواطنا،بتهمة “زيغهم عن الحق”، حيث تم إلصاقها على جدران مساجد قرية الحصين بريف ديرالزور الشمالي، ضمن مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية.

ونشطت خلال الفترات الماضية القريبة خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”، لنشر الرعب والذعر بين الأهالي بإلصاق مناشير ورقية تدعو إما للتوبة وترك العمل مع “قسد” تارة، أو لإلزام النساء باللباس الشرعي وقتل العملاء على حد وصفهم تارة أخرى، وسط مخاوف من عودة “التنظيم” وسيطرته على تلك المناطق.

وأشار المرصد السوري في 30 أيار الفائت إلى قيام مجهولون يرجح تبعيتهم لخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”، بإلصاق مناشير ورقية تستهدف النساء وتدعوهن للالتزام بالحجاب الشرعي بشكله الصحيح، بجانب مسجد التوحيد في بلدة الشحيل شرقي ديرالزور.
وتضمن المنشور، شروط ارتداء الحجاب “أن يكون الحجاب صفيقاً  “ثخيناً” لا يشف عما تحته، أن يكون فضفاضاً ” واسعاً غير ضيق”،  أن لايكون لباس زينة يلفت الأنظار، ألا يكون لباس شهرة، ألا يكون مطيباً معطراً أو مبخراً”.