بتهمة محاولة دخول الأراضي التركية.. فصيل موالي لتركيا يعتقل 5 مدنيين ضمن منطقة “نبع السلام”

187

محافظة الحسكة: اعتقل عناصر من فصيل “شهداء بدر” المنضوي تحت “الجيش الوطني” الموالي لتركيا بعد منتصف ليل الأربعاء – الخميس 5 مدنيين بتهمة محاولة عبور الحدود في قرية العزيزة بريف الحسكة الشمالي ضمن منطقة “نبع السلام” التي تعتبر ممراً لتهريب البشر إلى تركيا، واقتادتهم إلى جهة مجهولة وسط مصير مجهول يلاحقهم.
وتأتي عملية الاعتقال هذه بعد الاقتتال الذي وقع بين الفصيل آنف الذكر وفصيل “أحرار الشرقية”.
وفي 12 أيار الجاري، قتل عنصر وأصيب آخر من فصيل “شهداء بدر” إثر اندلاع اشتباكات مسلحة بين الأخير وفصيل “أحرار الشرقية” المنضويان ضمن صفوف “الجيش الوطني” الموالي لتركيا وذلك خلافاً على معدات عسكرية و طرق “تهريب البشر” حيث بدأت شرارة الاقتتال أثناء محاولة إدخال شاحنة محملة بمدنيين قادمة من منطقة التروازية تحاول عبور المنطقة، وذلك بالقرب من بلدة العالية جنوب مدينة رأس العين ضمن منطقة “نبع السلام” بالقرب من الساتر الترابي الفاصل مع مناطق سيطرة “قسد”، وسط حالة من التوتر والاستنفار والتحشيد العسكري في المنطقة.