بتهم مختلفة.. عناصر من الفصائل الموالية لتركيا يعتقلون مواطنين ويداهمون منازل لأبناء عفرين

 

محافظة حلب: اعتقل عناصر دورية مشتركة من الشرطة العسكرية والاستخبارات التركية، اليوم، مواطنًا من أهالي قرية كمروك في ناحية معبطلي، ويقيم في مدينة عفرين، بتهمة التعامل مع “الإدارة الذاتية” السابقة، حيث اقتاده العناصر إلى المراكز الأمنية في المنطقة.
مصادر المرصد السوري، أكدت بأن تهمة التعامل مع “الإدارة الذاتية” السابقة، هي شماعة لتحصيل فدى مالية من المواطنين أبناء عفرين.
على صعيد متصل، شن عناصر من فصيل الجبهة الشامية حملة مداهمة وتفتيش لعدد من منازل المدنيين من أبناء مدينة عفرين في حي الأشرفية، حيث جرى اعتقال مواطن من أهالي قرية داركره في ناحية معبطلي ويقيم في عفرين ، بتهمة إنشاء خلايا نائمة لصالح القوات الكردية.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصدوا، اليوم، اعتقال دورية تابعة للشرطة العسكرية، مواطنين اثنين من أهالي قرية شيخوتكا بناحية معبطلي ومواطن آخر من قرية كمروك بتهمة الخروج في “نوبات حراسة” إبان سيطرة الإدارة الذاتية على مدينة عفرين. واقتيادهم إلى مدينة عفرين، إلى حين دفع ذويهم فدية مالية وقدرها 1500 ليرة تركية.
وفي خضم الحديث عن الانتهاكات بحق الأهالي، أقدم حاجز يتبع للشرطة العسكرية على مدخل مدينة عفرين، بمصادرة حوالي 350 حصة إغاثية وإتلاف كميات أخرى تابعة لمنظمة شفق، وذلك بعد رفض المنظمة منح الحاجز 350 حصة غذائية إلى القيادي” ابو رياض حمادين” القيادي في الشرطة العسكرية في عفرين

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد