بتهم مختلفة.. فصائل موالية لتركيا يعتقلون 4 مواطنين بينهم سيدة في عفرين

محافظة حلب: اعتقل عناصر دورية تتبع للشرطة العسكرية، مواطنة من أهالي قرية “كتخ” في ناحية معبطلي بريف عفرين، في 2 فبراير /شباط الجاري، بتهمة التعامل مع “الإدارة الذاتية”، وذلك للمرة الثانية، حيث اعتقلت المواطنة على يد الفصائل الموالية لتركيا، في العام الفائت 2021، وأطلق سراحها بعد دفع ذويها 2000 دولار أمريكي.
على صعيد متصل، أقدمت دورية مشتركة من الشرطة العسكرية والاستخبارات، في الأسبوع المنصرم، على اعتقال شابين من أهالي ناحية جنديرس، بتهمة التعامل مع “الإدارة الذاتية” السابقة، وذلك عقب عودتهم إلى عفرين قادمين من لبنان.
كما اعتقل عناصر دورية تابعة للشرطة العسكرية، في 30 كانون الثاني الفائت، مواطن من أهالي ناحية جنديرس بتهمة التعامل مع “الإدارة الذاتية” السابقة، ولتحصيل فدية مالية.
وكان المرصد السوري قد رصد في 3 شباط، اعتقال عناصر دورية تابعة للشرطة العسكرية، مواطن عفريني من أهالي ناحية جنديرس، بعد نحو عشرة أيام من دخوله إلى مدينة عفرين قادماً من لبنان، دون معرفة التهمة الموجهة إليه.
على صعيد متصل، ، اعتقل عناصر من الأمن السياسي، مواطن من أهالي قرية قوجمان في ناحية جنديرس غربي مدينة عفرين، وذلك على مدخل مدينة عفرين في 1 فبراير /شباط الجاري، بتهمة الخروج في نوبات الحراسة إبان سيطرة الإدارة الذاتية على مدينة عفرين.
كما أقدمت دورية تابعة للاستخبارات التركية في 26 يناير /كانون الثاني الفائت، على اعتقال مواطنة من أهالي  قرية “إيسكا” في ناحية شيراوا، ثم نقلها إلى الأراضي التركية بحجة استكمال التحقيق معها.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد