المرصد السوري لحقوق الانسان

بتهم مختلفة منها “الانتماء والتعامل مع تنظيم الدولة الإسلامية”.. “قسد” تشن حملة مداهمات جديدة في مناطق متفرقة من ريف دير الزور الشرقي

داهم عناصر من قوات سوريا الديمقراطية، مساء اليوم، منزل عنصر سابق في تنظيم “الدولة الإسلامية”، في مدينة البصيرة بريف دير الزور الشرقي دون أن تجده، بينما صادر العناصر جميع الأجهزة النقالة لأفراد عائلته، ثم داهموا منزل أحد أقربائه، دون أن تتمكن من العثور عليه.

على صعيد متصل، داهمت دورية تابعة لـ”قسد” منزل رجل يعمل بالمقاولات، في مدينة البصيرة، وأشهر أحد العناصر سلاحه وصوبه باتجاه رأس طفله البالغ من العمر 10 سنوات، ثم غادرت الدورية بعد ذلك.

كما داهم عناصر قوات سوريا الديمقراطية منزلين في قرية الصبحة بريف دير الزور الشرقي، واعتقلت ثلاثة نازحين و رجل من أبناء القرية، واقتادتهم إلى مراكزها.

وكانت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان أفادت، بأن قوات سوريا الديمقراطية عمدت أمس الأربعاء، إلى شن مداهمات عدة لمناطق متفرقة من ريف دير الزور، حيث داهمت قرية طيب الفال واعتقلت 3 أشخاص بتهمة “الانتماء لتنظيم الدولة الإسلامية” بينهم عنصر سابق في التنظيم، كما داهمت منطقتي العزبة ومعيزيلة واعتقلت 8 أشخاص بذات التهمة وأيضاً بينهم عناصر سابقين من التنظيم، بالإضافة لذلك جرى اعتقال شاب نازح يعمل حداد بعد مداهمة مخيم للنازحين في قرية الصبحة، دون معلومات عن أسباب اعتقاله.

ونشر المرصد السوري في 19 من الشهر الجاري، أن قوات “مكافحة الإرهاب” التابعة لقوات سوريا الديمقراطية، اعتقلت قيادي في تنظيم “الدولة الإسلامية” يقوم بالتخطيط لعمليات اغتيال وزرع عبوات ناسفة لمقاتلي قوات سوريا الديمقراطية، حيث جرى اعتقاله من قرية الفلاحة بريف الحسكة الشرقي، وعُثر بحوزته على عبوات ناسفة وبعض الأسلحة الفردية.

كما أشار المرصد السوري في 18 الشهر ذاته، بأن قوة عسكرية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية داهمت بعد منتصف ليل الأحد-الاثنين، منزلاً ضمن قرية الزر الواقعة بريف دير الزور الشرقي، واعتقلت نسيب قيادي في تنظيم “الدولة الإسلامية”، على صعيد متصل رصد المرصد السوري انتشار مكثف لحواجز عسكرية تابعة لـ”قسد” في بلدتي غرانيج والشحيل شرقي دير الزور.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول