بحثاً عن “مطلوبين”.. قوات النظام تنفذ حملة مداهمات في بلدة شرقي درعا

 

محافظة درعا: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، حملة مداهمات تنفذها قوات النظام منذ ساعات الصباح الأولى، في مناطق ضمن بلدة الطيبة بريف درعا الشرقي، بحثاً عن مطلوبين” لها، ويأتي ذلك في ظل الفوضى والفلتان الأمني المستشري في عموم المحافظة، حيث وثّق المرصد السوري، 24 هجمة وحادثة فلتان أمني في محافظة درعا منذ مطلع شباط/فبراير الحالي، أفضت إلى مقتل 17 شخص هم: 8 مدنيين، و6 ممن كانوا في صفوف الفصائل وخضعوا لـ تسويات ومصالحات، و3 مجهولي الهوية كما تسببت العمليات آنفة الذكر بسقوط جرحى أيضاً.
وبلغت حصيلة الاستهدافات في درعا، منذ مطلع شهر يناير/كانون الثاني، وفقاً لتوثيقات المرصد السوري، 54 استهداف جرت جميعها بطرق وأساليب مختلفة، وتسببت بمقتل 41 شخصًا، هم: 22 من المدنيين، و13 عسكريين تابعين للنظام وعناصر “التسويات”، واثنين من المقاتلين السابقين ممن أجروا “تسويات” ولم ينضموا لأي جهة عسكرية بعدها، وعنصر سابق بتنظيم “الدولة الإسلامية” و3 مجهولي الهوية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد