بحثا عن خلايا “التنظيم”.. بدء حملة تمشيط بادية دير الزور الغربية من قبل ميليشيا الدفاع الوطني ولواء القدس

1٬294

محافظة ديرالزور: أفاد نشطاء المرصد السوري، بأن ميليشيا “الدفاع الوطني” ولواء القدس بدأت بحملة تميشط واسعة في بادية المسرب بريف دير الزور الغربي، بحثا عن خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”، على خلفية تزايد نشاطها في البادية السورية.

وعليه خرجت قرابة 35 عربة عسكرية من مدينة دير الزور ومن نقاط ومواقع “الدفاع الوطني” في ريفها الغربي ضمن مناطق سيطرة قوات النظام والميليشيات الإيرانية، وتوجهت باتجاه البادية الغربية في دير الزور، للمشاركة في الحملة.

وتشهد البادية نشاطا لخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” بشكل كبير، تنطلق منها هجمات “التنظيم” ضد مواقع ونقاط تابعة لقوات النظام والميليشيات الموالية لها.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصد بتاريخ 1 آذار الجاري، استقدام قوات النظام تعزيزات عسكرية كبيرة للفرقة 17 بدير الزور، قادمة من دمشق، ضمت آليات عسكرية ومدرعات وسيارات عسكرية “زيل” تحمل جنود وأسلحة، تحضيرا لبدء حملة تمشيط في البادية بحثا عن خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”.