بدعم من المفارز الأمنية.. عمليات اختطاف وطلب فدية تنفذها ميليشيات “حزب الله” اللبناني في حمص

محافظة حمص: اختطفت عصابة المدعو (م.د) وهو من أحد تجار المخدرات مدعوم من ميليشيا “حزب الله” اللبناني، امرأة من مدينة تلكلخ الواقعة على الحدود السورية -اللبنانية بريف حمص الغربي، بعد استدراجها من قبل عناصر العصابة إلى مدينة تلبيسة بالريف الشمالي من حمص، بعد الاتفاق على صفقة بيع وشراء مجموعة من القطع الأثرية.
ووفقاً للمعلومات التي حصل عليها نشطاء المرصد السوري، فإن المدعو (م.د) أفرج عن مرافق السيدة بعد أن طلب منه أن يبلغ ذوي السيدة بإحضار 100 ألف دولار أمريكي كفدية للإفراج عنها.
وارتكبت العصابة حالات مشابهة، ففي آب الماضي أقدمت على اختطاف أحد رجال الأعمال من منطقة النبك بريف دمشق أثناء محاولته مع عائلته الوصول إلى مزرعته الكائنة ضمن بلدة الفرحانية الواقعة جنوب مدينة الرستن بنحو 5 كيلومتر، وأطلقت سراحه مقابل  فدية مالية قدرها 100 ألف دولار أمريكي، بعد رفض الأجهزة الأمنية التابعة للنظام السوري التدخل لإلقاء القبض على العصابة، الأمر الذي أحدث استاءً شعبياً لدى أهالي مدينة تلبيسة نتيجة تواطئ المفارز الأمنية مع العصابة المختطفة بعد تدخل البعض في الوساطة لإطلاق سراحهم مقابل نسبة من المبلغ المطلوب.
والجدير بالذكر أن عناصر عصابة المدعو (م.د) قتلت مواطنين اثنين، خلال الأسبوع الماضي، أثناء الاشتباكات التي جرت مع أحد تجار المخدرات ، في مدينة تلبيسة.