برصاص قوات النظام.. مقتل عنصر من “الهيئة” على محور الفوج 46 بريف حلب

212

قتل عنصر من هيئة تحرير الشام خلال العملية الانغماسية التي نفذها عناصر “الهيئة” على محور الفوج 46 بريف حلب الغربي.

ونفذت فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” أمس، هجوماً على مواقع لقوات النظام على محور الفوج 46 في ريف حلب الغربي، حيث اندلعت اشتباكات عنيفة بين الطرفين وسط قصف مدفعي وصاروخي متبادل، وأسفر الهجوم عن الاستيلاء على دبابة لقوات النظام وتدمير أخرى، وسط معلومات عن وجود خسائر بشرية.

وتشهد منطقة “بوتين-أردوغان” ومحاورها عمليات قنص وتسلل واستهدافات متبادلة بين قوات النظام والميليشيات المساندة لها من جهة، والفصائل من جهة أخرى، تخلف العديد من الضحايا بين الطرفين.

وبذلك، يرتفع إلى 201تعداد العسكريين والمدنيين الذين قتلوا باستهدافات برية ضمن منطقة “بوتين- أردوغان” منذ مطلع العام 2024، وذلك خلال176عملية تنوعت ما بين هجمات وعمليات قنص واشتباكات واستهدافات ومسيرات انتحارية، كما أصيب بالعمليات آنفة الذكر أكثر من 85 من العسكريين بينهم جندي تركي، و90 من المدنيين بينهم 14 أطفال بجراح متفاوتة، والقتلى والشهداء هم:

– 18 من المدنيين بينهم 7 أطفال وسيدتان

– 120 من قوات النظام بينهم 11 ضباط

– 55 من “هيئة تحرير الشام”

– 5 من أنصار الإسلام

– واحد من جيش النصر.

– واحد من جيش الأحرار

– جهادي أجنبي.