برصاص مجهولين..العثور على جـ ـثة شاب مقتـ ـولاً في ريف إدلب الشمالي

محافظة إدلب: عثر أهالي على جثة شاب مجهول الهوية مقتولاً بالرصاص داخل سيارته بعد تعرضه لإطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين شمالي مخيم “الفطيرة” الواقع بمنطقة البردقلي بريف إدلب الشمالي، ضمن مناطق سيطرة “هيئة تحرير الشام” والفصائل، حيث تم نقل جثته لمشفى “باب الهوى”.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتاريخ 11 حزيران الفائت، العثور على جثة رجل مدني مقتولاً على أطراف منطقة زردنا، وتضاربت المعلومات في بداية الأمر حول انتحاره أو قتله من قبل مسحلين، ليتأكد عقبها بأن الضحية تم قتله من قبل مجهولين، ويعمل القتيل في دكان لبيع “البهارات” وهو ميسور الحال وفي التحقيقات الأولية تبين أن الجريمة جرت بغرض السرقة.
وبذلك، يكون المرصد السوري قد رصد ووثق منذ مطلع العام 2022، 33 حادثة تندرج تحت الفلتان الأمني ضمن مناطق نفوذ هيئة تحرير الشام والفصائل في إدلب والأرياف المحيطة بها، أسفرت تلك الاستهدافات عن سقوط 35 قتيلا، هم 23 مدني بينهم سيدتين و5 أطفال، و6 من التشكيلات العسكرية أحدهم من هيئة تحرير الشام، و6 مجهولي الهوية