برصاص مجهولين.. مقتل رجل مسن في بلدة خاضعة لنفوذ قسد شرقي دير الزور

 

محافظة دير الزور: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، جريمة قتل جديدة ضمن مناطق نفوذ قوات سوريا الديمقراطية شرق الفرات، في إطار الفلتان الأمني المسيطر على المنطقة، حيث قتل رجل مسن بعد إطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين في بلدة ذيبان بريف دير الزور الشرقي.
وكان المرصد السوري رصد بعد ظهر اليوم الأربعاء، انفجار عبوة ناسفة بدراجة نارية يستقلها عنصرين من قوى الأمن الداخلي “الأسايش”، وذلك في مدينة هجين الواقعة بريف دير الزور الشرقي، والخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية.
ووفقاً لنشطاء المرصد السوري، فإن الانفجار تزامن مع تسيير التحالف الدولي لدوريات في هجين ومناطق أخرى بريفي دير الزور الشرقي والغربي، وزار وفد من التحالف مشفى هجين أيضاً.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد