المرصد السوري لحقوق الانسان

بسبب غياب الرقابة.. تسمم عشرات المواطنين في مدينة الباب نتيجة تناولهم وجبات من أحد المطاعم 

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، عشرات حالات التسمم في مدينة الباب الخاضعة لنفوذ الفصائل الموالية لتركيا شمال شرق حلب، نتيجة تناولهم أغذية فاسدة من أحد مطاعم المدينة
وظهرت حالات التسمم منذ يوم الأربعاء 29 تموز الفائت، نقل على إثرها أكثر من 100 شخص إلى المشافي.
وكانت السلطات في المدينة أغلقت المطعم وباشرت في التحقيقات لمعرفة مصدر الأطعمة الفاسدة.
وتشهد المناطق الخاضعة لنفوذ الفصائل الموالية لتركيا وهيئة تحرير الشام، غيابا كاملا للرقابة على الأسواق والمواد الغذائية، وانتشارا كبيرا للمواد الغذائية الفاسدة والمنتهية الصلاحية ذات المصدر المجهول. 
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، في 6 تموز/يوليو، تسمم العشرات من النازحين في “مخيم الريان” الواقع في بلدة حربنوش شمالي إدلب.
وبحسب مصادر المرصد السوري، جرى نقل نحو 50 مدنيا من بينهم نساء وأطفال من قاطني مخيم الريان نحو المشافي الميدانية بعد تناولهم وجبات غذائية فاسدة مقدمة من “جمعيات ومنظمات خيرية”. 

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول