بسبب قضية ثأر قديمة.. مجموعة بـ “الأمن العسكري” تقتل رجلًا وابن أخيه في ريف دير الزور الشرقي

أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن عناصر مجموعة مسلحة تابعة لـ “الأمن العسكري” بقوات النظام بقيادة شخص يدعى ” أبو عزام” أقدموا على قتل رجل وابن أخيه وهو طفل يبلغ من العمر 10 سنوات ورمي جثتيهما على طريق حاوي العشارة شرقي دير الزور، ووفقًا لمصادر المرصد السوري، فإن عملية القتل كانت بداعي ثأر قديم بين المدعو “أبو عزام” قائد مجموعة “الأمن العسكري” والضحايا، وينحدر “أبو عزام” من منطقة العشارة شرقي دير الزور.
وجرى تكريمه من الجنرال الروسي العام الماضي ومعروف بالإجرام لدى أهالي دير الزور، وكان يعمل مع “مازن الكنج رئيس فرع الأمن العسكري” بديرالزور خلال سنوات حصار تنظيم “الدولة الإسلامية” لمدينة دير الزور.