بصاعقة رعدية..وفاة ثلاثة سوريين وإصابة رابع في العاصمة البلغارية “صوفيا”

توفي ثلاثة أشخاص سوريين وأصيب شخص آخر كان برفقتهم بجروح وحروق، جرّاء تعرضهم لصاعقة رعدية أثناء تواجدهم في حديقة صغيرة بالعاصمة البلغارية “صوفيا”، وذلك بعد أن شهدت المدينة أمطار غزيرة وصواعق رعدية.

ويعيش الآلاف من السوريين في بلاد المهجر هرباً من الحرب الدائرة في البلاد بحثاً عن ملاذ آمن وظروف معيشية كريمة، بالرغم من العوائق التي تعتصرهم سواء أكان في إطار تحمل القوانين، أو مضايقات تقيدهم ضمن البلد الذي يعيشون فيه كلاجئين ، أو مخاطر الوصول إلى أوربا وما مايتعرضون له، حيث كان آخر الحوادث وأكثرها ألماً، غرق أكثر من 104 أشخاص في “قارب الموت” قبالة الساحل السوري.