بطاقات هوية باسم “الدولة الإسلامية” في الرقة

أفاد “المرصد السوري لحقوق الانسان” الذي يتخذ لندن مقراً له وناشطون ان تنظيم “الدولة الاسلامية” (داعش) بدأ يصدر بطاقات هوية ورخص سوق ووثائق شخصية اخرى باسمه للسكان المقيمين في محافظة الرقة في شمال سوريا التي يسيطر عليها.

واورد في بريد الكتروني ان “داعش” أصدر “بطاقات شخصية للمواطنين الذين لا يحملون اثباتا لشخصيتهم، وللأطفال والفتيان فوق سن الـ13 في محافظة الرقة”.
ووزع المرصد صورة لبطاقة هوية حصل عليها من “مصادر اهلية” في الرقة، على حد قوله، طبع عليها شعار “الدولة الاسلامية” الاسود، مع عبارة “الدولة الاسلامية، خلافة على منهاج النبوة”.
وتتضمن البطاقة اسم حاملها مع اسمي ابيه وامه ومحل وتاريخ ولادته، الى صورته. وقد موّهن كل هذه التفاصيل في صورة المرصد. كما تحمل البطاقة اسم “ولاية الرقة”. وصرح الناطق باسم حملة “الرقة تذبح بصمت” على الانترنت محمد الصالح في اتصال عبر “سكايب” بأن “داعش” طلب من “الاشخاص الذين لا يملكون اوراقا ثبوتية تسجيل انفسهم في + امانة السجل المدني + مقدمة للحصول على بطاقة هوية”. وأشار الى ان “النساء لا يمكنهن الحصول على بطاقات هوية، لانه محرم طبع صورهن”.

 

المصدر: النهار