بطلق ناري.. مواطن أربعيني يفارق حياته أثناء تواجده على خطوط التماس بريف حلب الشرقي

1٬120

محافظة حلب: فارق مواطن في العقد الرابع من العمر حياته، متأثراً بجراح أصيب بها يوم أمس، جراء إصابته بطلق ناري، في قرية جب الدم بريف قباسين بريف حلب الشرقي الخاضعة لسيطرة فصائل “الجيش الوطني”، أثناء تواجده على خطوط التماس الفاصلة بين مناطق مجلس منبج العسكري “والجيش الوطني”، دون معرفة مصدر الطلقة.

وتشهد الخطوط الفاصلة بين الطرفين في أرياف منبج اشتباكات واستهدافات متبادلة بين حين لآخر.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصد بتاريخ 14 تشرين الأول الجاري، استشهاد شاب ينحدر من قرية الجات اليوم، بالرصاص، أثناء تواجده على خطوط التماس الفاصلة بين مناطق سيطرة قوات مجلس منبج العسكري من جهة، ومناطق فصائل “الجيش الوطني” من جهة أخرى، على محور القدور بريف منبج الغربي شرقي حلب.