بظروف غامضة.. العثور على جثة طالب جامعي مشنوقاً داخل منزله في ريف اللاذقية

159

محافظة اللاذقية: عثر على جثة طالب جامعي يبلغ من العمر 18 عاماً، مشنوقاً بظروف غامضة داخل منزله في منطقة سقوبين بريف اللاذقية، ضمن مناطق سيطرة قوات النظام، ووفقاً للمعلومات، فإن الشاب ينحدر من مدينة منبج بريف حلب الشرقي، دون معرفة دوافع وأسباب ذلك، وتدخل السلطات المحلية لمتابعة الحادثة.

ويعيش السوريون أوضاعا صعبة بسبب الظروف التي تمر بها البلاد، وما أنتجته من تداعيات وخيمة على الواقع المعيشي والاجتماعي والاقتصادي، ما أدى إلى تزايد حالات الانتحار في عموم المناطق السورية على اختلاف جهات السيطرة، لأسباب مختلفة غالبيتها نتيجة الضغوطات النفسية.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصد بتاريخ 14 أيار الجاري، إقدام شاب ثلاثيني على الانتحار عبر شنق نفسه بحبل، داخل منزله في ريف دريكيش الشرقي، بريف طرطوس ضمن مناطق سيطرة قوات النظام.

وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن سبب الانتحار يعود بعد ضبطه متلبسا بسرقة أسلاك نحاسية وأصبح على إثرها يعاني من ضغوطات نفسية دفعته للانتحار.