بظروف غامضة.. العثور على جثة عنصر بفصيل موالي لتركيا مشنوقًا داخل سجن بناحية شران بريف عفرين

أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان،بأن عنصر من اللواء 145 المنضوي ضمن صفوف الفيلق الأول في “الجيش الوطني” الموالي لتركيا ، توفي داخل إحدى السجون الأمنية الفيلق الأول في قرية كفرجنة التابعة لناحية شران بريف عفرين، شمال غربي حلب
ووفقاً لنشطاء المرصد السوري، فإن العنصر كان مسجونًا بتهمة السرقة،ووجد مشنوقاً داخل زنزانته بواسطة حبل في ظروف غامضة،ليتم نقل الجثة إلى مشفى عفرين لمعرفة أسباب الوفاة، سواء إذ كانت الحادثة انتحار أم بفعل فاعل.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار في وقت سابق من اليوم إلى أن مسلحين مجهولين أقدموا على اغتيال قائد قطاع منطقة “كمروك” بفصيل “صقور الشمال” التابع لـ “الجيش الوطني” بعد استهدافه بالرصاص على الطريق الواصل بين قريتي كمروك وعين الحجر بريف عفرين شمال غربي حلب.