المرصد السوري لحقوق الانسان

بعد أكثر من 120 غارة ومئات الصواريخ حزب الله وقوات النظام يدخلان معقل الفصائل في سلمى بجبل الأكراد في الريف الشمالي للاذقية

محافظة اللاذقية – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: لا تزال الاشتباكات العنيفة مستمرة بين الفرقة الأولى الساحلية وحركة أحرار الشام الإسلامية وأنصار الشام والفرقة الثانية الساحلية والحزب الإسلامي التركستاني وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وفصائل إسلامية ومقاتلة أخرى من طرف، وحزب الله اللبناني وقوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني وكتائب البعث ومسلحين موالين من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف آخر، عند مداخل بلدة سلمى وداخلها والتي تعتبر المعقل الرئيسي للفصائل بجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي، بعد تقدم حزب الله وقوات النظام وسيطرتها على ترتياح وكفردلبة وضاحية سلمى صباح اليوم، حيث تترافق الاشتباكات مع عشرات الضربات الجوية من قبل طائرات روسية وقصف مكثف من قبل قوات النظام، جدير بالذكر أن البلدة تعرضت لأكثر من 120 غارة من قبل طائرات روسية خلال الـ 48 ساعة الفائتة بالإضافة لقصف بمئات الصواريخ والقذائف من قبل قوات النظام والتي استهدفت البلدة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول