بعد أيام من إصابته.. استشهاد شاب بانفجار لغم من مخلفات الحرب قرب منطقة الـ55

وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، استشهاد شاب متأثرًا بجراحه التي أصيب بها قبل أيام، نتيجة انفجار لغم من مخلفات الحرب قرب مخيم الركبان في منطقة الـ55.
وينحدر الشاب من مدينة القريتين شرقي حمص، يذكر أنه نقل إلى مستشفيات الحسكة لتلقي العلاج، بواسطة قوات “التحالف الدولي.
وبذلك، يرتفع إلى 56 بينهم مواطنتين و27  أطفال تعداد الشهداء المدنيين الذين وثقهم منذ مطلع يناير/كانون الثاني الفائت، جراء انفجار ألغام وأجسام من مخلفات الحرب في سورية، بالإضافة إلى إصابة 61 شخص بينهم سيدتين و42 طفلًا.