بعد أيام من استهدافها لشحنة أسلحة.. صواريخ إسرائيلية جديدة تستهدف منطقة تضم مواقع للميليشيات التابعة لإيران غربي العاصمة دمشق

باغتت إسرائيل الجانب الإيراني باستهداف جديد لتواجدها على الأراضي السورية، حيث استهدفت بعد منتصف ليل الثلاثاء-الأربعاء، بصواريخ أطلقتها من فلسطين المحتلة، منطقة زاكية الواقعة بريف دمشق الغربي، حيث تتواجد في المنطقة مستودعات للسلاح والذخائر تابعة للميليشيات التابعة لإيران ومقرات للفرقة الرابعة ومواقع للميليشيات، دون أن ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة.

وأشار المرصد السوري في 30 الشهر الفائت، إلى مقتل 5 من الميليشيات التابعة لحزب الله والإيرانيين، لا يعلم إذا ما كانوا سوريين أو من جنسيات غير سورية، جراء الاستهداف الإسرائيلي على منطقة شمال غرب دمشق، والذي تم بصواريخ أرض – أرض من الأراضي المحتلة، واستهدفت شحنة للسلاح والذخيرة تابعة لحزب الله والإيرانيين كانت متوجهة إلى لبنان في منطقة الديماس وقدسيا شمال غرب دمشق، ما أدى لتدميرها، وعدد القتلى مرشح للارتفاع.

ونشر المرصد السوري في 25 الشهر الفائت، أن طائرة إسرائيلية استهدفت بصاروخيين مركزيين عسكريين لقوات النظام وحلفائه عند أطراف مدينة البعث وقرية الكروم في محافظة القنيطرة، ما أدى لخسائر مادية، ولم ترد معلومات حتى اللحظة عن حجم الخسائر البشرية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد