بعد إجرائه التسوية والمصالحة مع النظام.. محاولة اغـ ـتـ ـيـ ـال تطال عنصر من قوات النظام بريف درعا الشمالي

محافظة درعا: أصيب عنصر من قوات النظام بالرصاص المباشر، في محاولة اغتيال طالته، من قبل مسلحين مجهولين في مدينة جاسم بريف درعا الشمالي، كما أصيب طفل بجروح، أثناء تواجده في مكان الحادثة، حيث جرى نقلهما إلى المستشفى لتلقي العلاج.
ويشار إلى أن، العنصر انشق عن قوات النظام، وأجرى التسوية والمصالحة مع النظام في عام 2018، وعاد و انخرط في صفوف قوات النظام.
وبذلك، فقد بلغت حصيلة الاستهدافات في درعا، منذ مطلع شهر يناير/كانون الثاني، وفقاً لتوثيقات المرصد السوري 530 استهدافا جميعها جرت بطرق وأساليب مختلفة، وتسببت بمقتل 490 شخص، هم: 217 من المدنيين بينهم 6 سيدات و 11 طفل، و 182 من العسكريين تابعين للنظام والمتعاونين مع الأجهزة الأمنية وعناصر “التسويات”، و45 من المقاتلين السابقين ممن أجروا “تسويات” ولم ينضموا لأي جهة عسكرية بعدها، و32 ينتمون ومتهمون بالانتماء لتنظيم “الدولة الإسلامية”، و9 مجهولي الهوية، و5 عناصر من الفيلق الخامس والمسلحين الموالين لروسيا.