بعد إعدام رجل في قرية الحصان تنظيم “الدولة الإسلامية” يصلب اثنين وهم أحياء في القرية ذاتها

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة أن تنظيم “الدولة الإسلامية” قام بـ “صلب” رجلين اثنين وهم أحياء في قرية الحصان بريف دير الزور الغربي، وذلك بتهمة ” محاولة تهريب المواد الغذائية إلى مناطق سيطرة النظام”، حيث قام بصلبهما لنحو ساعتين متواصلتين ثم تم نقلهما إلى جهة ما تزال مجهولة إلى الآن، وكان التنظيم قد أعدم ظهر اليوم رجلاً بإطلاق النار عليه في المنطقة ذاتها وذلك بتهمة “تهريب المواد الغذائية إلى مناطق سيطرة النظام”، حيث تم صلبه وعلق على صدره ورقة كتب عليها “هذا جزاء من يعين النظام النصيري ولو بشربة ماء”، وجدير بالذكر أن تنظيم “الدولة الإسلامية” لا يزال مستمراً في حصار مناطق سيطرة قوات النظام بمدينة دير الزور منذ مطلع لعام 2015، كما استشهد عدد من المواطنين وأصيب آخرون بجراح أثناء محاولتهم الوصول إلى داخل هذه الأحياء أو الخروج منها.